Search

المقالات

مزمور القداس (78 : 5 ، 135 : 5)

إذ أقام الشهادة فى يعقوب، ووضع الناموس فى إسرائيل، لأني أنا قد علمتُ أن الرب عظيم هو، وربنا أفضل من جميع الآلهة. هلليلويا

إنجيل قداس يوم الجمعة الموافق 5 هاتور 1736ش

مر 10 : 35 - 45

35- و تقدم اليه يعقوب و يوحنا ابنا زبدي قائلين يا معلم نريد ان تفعل لنا كل ما طلبنا.

36- فقال لهما ماذا تريدان ان افعل لكما.

37- فقالا له اعطنا ان نجلس واحد عن يمينك و الاخر عن يسارك في مجدك.

38- فقال لهما يسوع لستما تعلمان ما تطلبان اتستطيعان ان تشربا الكاس التي اشربها انا و ان تصطبغا بالصبغة التي اصطبغ بها انا.

39- فقالا له نستطيع فقال لهما يسوع اما الكاس التي اشربها انا فتشربانها و بالصبغة التي اصطبغ بها انا تصطبغان.

40- و اما الجلوس عن يميني و عن يساري فليس لي ان اعطيه الا للذين اعد لهم.

41- و لما سمع العشرة ابتداوا يغتاظون من اجل يعقوب و يوحنا.

42- فدعاهم يسوع و قال لهم انتم تعلمون ان الذين يحسبون رؤساء الامم يسودونهم و ان عظماءهم يتسلطون عليهم.

43- فلا يكون هكذا فيكم بل من اراد ان يصير فيكم عظيما يكون لكم خادما.

44- و من اراد ان يصير فيكم اولا يكون للجميع عبدا.

45- لان ابن الانسان ايضا لم يات ليخدم بل ليخدم و ليبذل نفسه فدية عن كثيرين

تفسير إنجيل اليوم